شراء التذاكر
buy tickets

سيرجيو بيريز

ربما كان السباق الختامي لموسم 2020 سيشكل المحطة الأخيرة لسيرجيو بيريز في الفورمولا 1 بعد أن أحرز فوزه الأول في البطولة. إحرازه المركز الأول في سباق جائزة الصخير الكبرى، كان انجازًا رائعًا للمكسيكي بعد أن تراجع في اللفة الأولى إلى المركز الأخير لكنه وصل خط النهاية محققًا الفوز، الذي سيبقى دون شك الأثمن لصاحب الـ 31 عامًا.

بيريز، لم يكن المسكيكي الأول الذي يحقق الفوز في الفورمولا 1 خلال 50 عامًا فحسب، بل كانت فترة الانتظار الأطول لإحراز الانتصار الأول، والتي استغرقت 190 سباقًا ليصعد إلى العتبة الأولى على منصة التتويج.

ما عكّر صفو الفوز بالنسبة لبيريز هو قرار فريقه رايسينغ بوينت (أستون مارتن حاليًا) التخلي عنه في موسم 2021. واجه الرجل الذي أنهى الموسم بالمركز الرابع في الترتيب مصير الابتعاد عن البطولة، لكن لحسن الحظ أقدم فريق ريد بُل على التوقيع معه لموسم 2021.

ولِد بيريز (تشيكو) في مدينة غوادالاخارا في المكسيك. وبسن مبكرة، انتقل إلى ألمانيا ليدخل عالم رياضة المحركات، وتمكن من الحصول على رعاية من شركة الاتصالات المكسيكية ‘تيلميكس‘. برهن بيريز على الفور عن سرعته في بطولات السائقين اليافعين في أوروبا وحصل على دعم مالي لمتابعة مسيرته.

حظي بيريز بثقة فريق ماكلارين في موسمه الثاني في الفورمولا 1، بعد تأدية مثيرة للإعجاب في موسمه الأول عام 2012، لكن نتائجه مع الفريق البريطاني لم تكن بالمستوى المطلوب. أعاد تشيكو إحياء مسيرته في البطولة بانتقاله إلى فريق ‘فورس إنديا‘، الذي عُرف لاحقًا بتسمية رايسينغ بوينت‘، ودافع عن ألوانه لسبعة مواسم، وتمكن من تحقيق نتائج تفوق إمكانيات الفريق.

المكسيكي متخصص نوعًا ما بحلبات الشوارع، ونرى أن ثلث منصات التتويج التي حققها أتت من هذه الحلبات من بينها موناكو (2016) وسباق جائزة أذربيجان الكبرى (2016 و2018). كما أحرز فوزه الثاني في باكو في 2021 مع فريقه الجديد ريد بُل.

كل الأنظار ستكون متجهة على أداء بيريز في شوارع جدة في ديسمبر. مهاراته على حلبات الشوارع إلى جانب سرعة سيارة ريد بُل ستجعله من أبرز المرشحين للفوز بسباق النسخة الأولى من جائزة السعودية الكبرى للفورمولا 1.