شراء التذاكر
buy tickets

ريد بُل رايسينغ

كيف يمكن لمشروب اكُتشف ليساعد في حالات التعب والارهاق أن يصبح واحدًا من أنجح الفرق في تاريخ الفورمولا 1؟

بدأت قصة ريد بُل في زيارة رجل أعمال نمساوي يُدعى ديتريش ماتيشيتز إلى تايلاند في ثمانينيات القرن الماصي، وأثناء تنقله بين المناطق المختلفة في هذا البلد، قام بتجربة مشروب يُسمى (Krating Daeng) والتي تعني (الثور الأحمر أو ريد بُل). يحتوي هذا المشروب على مادة التورين، التي تفيد في منح الطاقة لوظائف الجسم المختلفة، وسُميت بهذا الاسم نسبة إلى (طُورُوس) والتي تعني “الثور” باللاتينية.

أسس ماتيشيتز الشركة لبيع هذا المشروب للخارج، وعايشت ريد بُل في الأعوام الـ 30 الأخيرة نجاحًا منقطع النظير. بيعت العلبة الأولى من هذا المشروب في 1 أبريل عام 1987 ومنذ ذلك الحين استهلك العالم أكثر من 75 مليون علبة من مشروب ريد بُل الشهير. ويتوافر مشروب الطاقة هذا في 171 دولة حول العالم ويبلغ عدد موظفي الشركة أكثر من 12000 عامل.

لعبت الحملات التسويقية دورًا في قصة النجاح هذه، وجعلت من علامة ريد بُل التجارية واحدة من أكثر العلامات التجارية  انتشارًا في العالم. كما قامت الشركة برعاية عدة ألعاب رياضية قاسية، كما تمتلك أكثر من 15 فريقًا في أصناف مختلفة من الألعاب الرياضية، مثل الفورمولا 1 وكرة القدم والهوكي على الجليد.

عندما أوقفت شركة فورد الأميركية برنامج جاغوار رايسينغ في الفورمولا 1، كان الفريق بحاجة إلى مالك جديد لإدارته والمحافظة على المئات من الموظفين في مقره في ميلتون كينيز في المملكة المتحدة، لتكشف ريد بُل عن فريقها في الفورمولا 1 بداية عام 2005، كما أعلنت، خلال الموسم نفسه، عن فريقها الثاني تورو روسو (ألفا تاوري حاليًا). 

عشاق الفورمولا 1 على موعد مع مشاهدة الفريقين على شبكة انطلاق جائزة السعودية الكبرى في شهر ديسمبر المقبل!

ساعد الاستثمار خلال هذه الفترة الطويلة فريق ريد بُل رايسينغ ليكون أحد أفضل الفرق في الفورمولا 1، وحقق أربعة ألقاب للسائقين والصانعين على التوالي تحت قيادة المدير الفذّ كريستيان هورنر، والعقل التقني أدريان نيوي في الفترة بين 2010-2013 مع السائق الألماني سيباستيان فيتيل.

أنهت مرسيدس بدءاً من موسم 2014 سيطرة ريد بُل على البطولة، لكن الفريق عاد إلى سكة الانتصارات في 2021 ويتطلع لاستعادة المجد مع السائق الاستثنائي ماكس فيرشتابن والفوز بلقب البطولة.

قد يكون السباق ما قبل الأخير في المملكة العربية السعودية المكان الذي يحقق فيه الفريق النمساوي الهدف الذي انتظره طويلًا.